عليك التسجيل لتتمكن من المشاركة في المنتدى
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
abdullah123456 - [ Jun 17 2016 20:47 PM ] حياتنا بين الأمل والمأمول والواقع الذي نعيشه كل منا لابد أن يكون واقع حياته احد هذه الأمور الثلاثة والتي هي الأمل والمأمول والواقع الذي نعيشه بكل ما يحمل في طياته من واقع حياتي قد يكون محل رضا وسعادة لما نعيش او العكس ، نعم الكثير والأغلب منا يسعى لأن تكون حياته وفق ما يأمل ويتمنى بما يحقق له السعادة والرضا والأطمئنان النفسي والوجداني مع ذلك كله يبقى الإنسان بما يحمل في داخله من وعي وفهم حقيقي لطبيعة الحياة وبما يملك من رصيد في ارتباطه بربه ودينه هذا يشكل عامل أساسي وحيوي وبناء في مدى تقبل وقابليةالإنسان لواقعه الذي يعيشه بغض النظر عما يتمنى ويأمل كيف تكون حياته بكل رضا وصبر ويقين راسخ أن الذي أبطأ عني هو خير لي لعلمك بعاقبة الأمور .