عليك التسجيل لتتمكن من المشاركة في المنتدى
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
ابو العز - [ Jul 25 2014 16:47 PM ]

من ابرز مميِّزات الشخص الحسَّاس العاطفي:



* أن لديه القدرة على الإحساس بمشاعر الآخَرِين ومعاناتهم أكثر من غيره، وبالتالي يمكن اعتباره أكثر الشخصيَّات لطفًا ووُدًّا وعُمْقًا في عواطفه ومشاعره. كما أنه صاحب طاقات إبداعيَّة هائلة في مختلف الفنون والأدب، وكل ما يتعلَّق بالجمال الرُّوحي.



* الحساسية العاطفية كثيرًا ما تقود الشخص إلى أن يكون أكثر الناس التزامًا دينيًّا وارتباطًا بالله - عزَّ وجلَّ - وهذا وحدَه كفيلٌ لاعتبار الحساسية العاطفية مزيَّة وليست سلبيَّة في الشخصية.



* هو صاحب أذن موسيقيَّة، كما أنه صاحب ذوق عالٍ، سواء في اللبس أو الأكل، وسواء كان الأمر يخصُّه وحدَه أم يخصُّ غيره، ولولا الخجل الذي يغلب على أصحاب الشخصية الحسَّاسة لكانوا أفضل النقَّاد على الإطلاق.



* يتميَّز أيضًا بالحدس الشديد ودقَّة الملاحظة؛ ولهذا نجده دائمًا يعمل ويتعامَل بحذر، سواء في تعامُلاتِه مع الناس، أو في اختياراته للتخصُّص العلمي أو الوظيفة أو الزواج...



* ومع كلِّ هذا تُعتَبر الحساسية العاطفية سيفًا ذا حدَّين؛ إذ يمكن الاستفادة من ميزاتها الرائعة في تطوير الشخصية، وخلق الإبداع والنجاح، لكنها قد تكون في الوقت نفسه عاملاً رئيسًا في تدمير الشخصية والعلاقات الاجتماعية والمهارات، حين تكون مبالِغة ومتطرِّفة.



* فالأمور التي قد تبدو عادية ولا تُضايِق الناس غير الحسَّاسين، هي أمور جارحة جدًّا لدى الشخص الحسَّاس، الأمر الذي يجعله أكثر الناس عرضة للاكتئاب والقلق النفسي وغيرهما من الأمراض والاضطرابات النفسية.



* السلبية كذلك تُعَدُّ سِمَةً سلبيَّة عند الشخص الحسَّاس؛ ولهذا يتجنَّب دائمًا النِّزاعات والجدال، وبالتالي تضيع الكثير من حقوقه.



* تأثُّره الكبير بعواطفه يجعل الآلام والمشاعر الحزينة التي يُواجِهها في الحياة تلتصق بوجدانه لمدَّة طويلة قد تُسَبِّب له العزلة الاجتماعية، والانسحاب والتقَوْقُع، ولهذا يُعتَبَر الإنترنت حاليًّا أفضل وسيلة للتواصُل لدى الشخص الحسَّاس؛ لأنه يُجَنِّبه التفاعُل المباشر مع الناس، كما يمكّنه من تكوين الصداقات على نحوٍ لا يلزمه بالاندماج الكامل والتواصُل معهم، كما لو كانوا معه في الحياة الواقعية الاجتماعية.



* الحواسُّ جميعها تكون في أقصى درجات الحدَّة والشدَّة لدى الشخص الحسَّاس، فهو حسَّاس لكلِّ الروائح، والأصوات، والطعوم، والألوان، والظِّلال، وكل شيء، لدرجة قد تَتسبَّب في انزعاجه ومضايقته بشِدَّة، فالروائح النفَّاذة قد تتسبَّب في إصابته بحساسية الأنف، والأضواء الباهرة قد تُؤذِي عينيه إلى درجةٍ قد تُصِيبه بالشقيقة... وهكذا.



* وأنت - يا أخي الفاضل وياختي الفاضله، وبلا أدنى شكٍّ - حريصون جدًّا على تطوير انفسكم بحرصكم على التخلُّص من تلك السلبيَّات التي تعكسها هذه الخاصيَّة في شخصيَّتكم، وتطوير قدراتكم العاطفية، فاستبشروا خيرًا.



وأسالكم الدعاء لي بالتوفيق
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
عيون سمر - [ Jul 26 2014 13:51 PM ] الله يوفقك ويسعدك ومايبلاك بزوجه حساسه جدا وكل يوم زعلانه منك . خير الامور الوسط وكل شي يزيد عن حده ينقلب ضده يعني لا يكون شديد الحساسيه ولا يكون جامد مايحس . وصحيح الثقافه وطوير النفس لها دور في التخلص من السلبيات وكيفيه التعامل مع التعامل مع الاشخاص شديدي الحساسيه . وبالاخير اقول عامل الناس كما تحب ان يعاملوك
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
همسة عطر - [ Aug 04 2014 21:10 PM ] احسنتم استاذي الفاضل فما ذكرته من صفات ينطبق تماما على الشخص الحساس و بقوة .. دمتم بود
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
الحنين لل.... - [ Aug 05 2014 22:56 PM ] الله لايرزقني بإنسان حساس ،،لاني لااحب التعامل مع اشخاص من هذه النوعيه لانهم يتعبون ويتعيبون ):