عليك التسجيل لتتمكن من المشاركة في المنتدى
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
الكوثر - [ Mar 30 2014 12:58 PM ] 

من كلآم السيد هادي مدرسي

إياك أن تجـعلي الرجـل

... هو همك

... هو فرحك

... هو سمآك

... هو أرضك

... هو ليلك

... هو فجـرك

... هو جـرحك

... هو ضعفك

... هو انگسارك



نعم هو نصفك [ الآخر ]

ولكن ليس [ أكسجينك ]

نعم هو [ مگملك ]

ولكن ليس [ گلك ]

نعم خُلقتي من [ ضلعه ]

ولگن ليس لتكوني [ تابعه ]

إياگ أن تگوني [ ساذجـه ]

وتحصري حياتك على گائن يُسمى[ رجُل ]

حياتك أگبر من أن تُقيديها ..

أنتي خُلقت لتگوني سيدة نفسك ]

تذگري دآئمـآ [ أنكِ بـه أو بدونه ستعيشين ]

وأن عجلة أيامگ مستمره ولن تقف عند

[ رجـل

انا من كـرمني الله بالأمومـة

و جعل قلبـي ملـجاً للحـنان والحـب كالطفــولة

انـا من وصـى رسولنا الكريم بالـرفق بـي

و صورني بأجـمل صــورة



متزوجـــــــة

أو مطـــــــلقة

أو كنت أرمـــــــلة

سأظـل امــرأة

لم يزدني الــزواج كـــرامة

و لن ينقصـني الطلاق أنوثــــة

و لن أخجل إن أصابتني العـــنوسة



فأنا امرأة ........

بداخلي بحر من حنان وأحلام قرمزية

و في الحب ضعيفة ورقيقة ورومانسية

و في وجه الغدر جبل مـن صـبر وقلاع فولاذيـة



انا امرأة .......

أبكي من جـرح شوكة صغيرة إن لمست جلدي اللطيف

و أقف في وجه أي اعـصار قد يقذف بقلبـي الضعيف

و كلما زادت طعنات الزمن لـي كلما تحـدى عمري النزيف



أنا امرأة

فرحتي بالحب كفرحة الطفل بلعبة جديدة ولطيفة

في المشاعر وفية ومخلصة وفـي وجه الغدر قاسية ومخيفة

و وقت الجد أكون بمئة رجل

وفـي المرح خـفيفة الظل ولطيـفة



انا امرأة

لست أسيرة أو رهينة في يد رجل يريد لي الدمار

إن أرادني شـريكة دربه سأكون لطريقه المنار

سأكون له سكن ومأوى وسأغمره بحب كالأنهار

و إن أرادني كخادمة سأرحل عنه وأرفض بقوة الانكسار

و أرحل عن الحب بلا عودة

فأنا أرفض أن يكون الحب طريقي للانهيار او الإنكساار🔮



ليست للقراءة فقط بل للتأمل العميق ! 
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
عيون سمر - [ Mar 30 2014 21:38 PM ] الحمدلله على كل حال وكل شخص يبحث عن الراحه لكن لاراحه في الدنيا الله يرحمنا برحمته لا المتزوج مرتاح ولا الاعزب مرتاح هههههه
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
الكوثر - [ Mar 31 2014 13:49 PM ] عيون سمر مشكوووره على المرور الجميل

مخطأ من يعتقد خلق للراحه .. لقد خلقنا الانسان في كبد .. اي في تعب

هذا الدنيا طبيعتها كذا

الله يسهل على الجميع

تحياتي