عليك التسجيل لتتمكن من المشاركة في المنتدى
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
يا زهراء 78 - [ Jun 08 2013 23:38 PM ]

بسم الله الرحمن الرحيم



السلام عليكم ورحمة الله





ماضي الشاب.. هل يؤثر على الحياة الزوجية؟

........................................................





أسئلة عديدة قد تخطر في ذهن كل شاب وفتاة، هما على وشك الاقتران، فهل يحتاج الوقوف عند عتبات الماضي ونبش الدفاتر المقفلة جزءاً من تفكيرنا، فكما نعلم تماماً بأن الزواج هو الفطرة السليمة لبناء حياة جديدة وتكوين بيت، أطفال وأسرة، فالزوجة سوف تبني معك هذه الحياة الجديدة وكذلك أنتِ سوف يكون معك زوجك كظلك ويشاطرك جميع اللحظات بحلوها ومرها.. فهل يؤثر ماضي الشاب على الحياة الزوجية وتبعاتها، وهل يتحتم على الفتاة أن تخفي دفاتر الماضي في قبو قديم؟ وهل يلزم كلا الطرفين التساؤل عما يختبئ خلف أسوار الماضي.

يظن معظم الرجال إن ما يتعلق في حياتهم الخاصة هو ملك لهم ليس من حق النصف الآخر أن يتجرأ ويسأل عنه، وفي نفس الوقت يرى أن من حقه التعرف على ماضي شريكته وعليه معرفة تاريخها مذ لحظة ولادتها.

ففي بعض الأحيان يتخذ الشك مرتعاً في عقل الرجال فمنذ بداية الخطوبة يساور الرجل الشك عن ماضي زوجة المستقبل، وبمجرد الزواج مهما تبدأ الشكوك والهواجس في عقله بالبحث والتساؤل عن ماضيها المجهول بالنسبة له، من عرفت؟ ومن صاحبت؟ وما مدى علاقتها بهم؟ الأمر الذي ينغص حياتهما الزوجية حتى وإن كان هذا الماضي نظيفاً لا ينقص من الزوجة شيئاً.



ويجد البعض إن أنانية الرجل تتجلي في أنه يجد أن لديه الحق في معرفة ماضي شريكته ولكن ليس من حقها أن تعرف شيئاً عن ماضيه، وإذا ما تنازل الرجل وأفصح عن ماضيه فذلك من منطلق الافتخار بعلاقاته السابقة فهو يرى أن معرفته بالنساء وتعدد غرامياته هو حق مشروع له، ولكن ليس من حق الفتاة أن يكون لها ماضي أو حتى مجرد صداقة بريئة مع أحد زملاءها في الدراسة أو العمل لأنه يحرم عليها ما يحلله لنفسه.

فيما يرى آخرون أن الماضي يندرج في باب الأمور الشخصية وليس من الصواب أن يقوم أحدهما بسؤال الأخر عن ماضيه، فإذا ما رغبت الفتاة أو الشاب في الإفصاح فكل حسب رغبته في ذلك، وفي حال أفصح الشاب عن ماضيه لفتاته فلا يتحتم عليها فعل ذلك في المقابل، أو أن يطالبها بذلك من باب المصارحة، لا بل يترك كلٌ حسب رغبته.





للماضي خصوصية مقدسة:

وفي نفس الوقت يؤيد العديد من الشباب بأن للماضي خصوصيته المقدسة، وحياة كل إنسان مرهونة بنفسه، وليس من حق أي أحد أن يحاسب الطرف الأخر على ماضيه أو حياته، إذ يقول سلطان الشباب اقبل الزواج بفتاة حتى لو كانت على علاقة بطرف آخر ومن منا لم تكن لديه علاقة في يوم من الأيام، أعتقد أنّ حياة أي طرف قبل الزواج هي ملك له وحده ولكن ضمن محددات وضوابط لابد وان تكون مرنة والحديث عن الماضي عند أي طرف إذا كان الطرف الآخر ليس لديه حساسية لا مانع ولكن أيضا ضمن محددات ولكن إذا كان ذلك الماضي يجرح الطرف الأخر فلا وألف لا، لا بد أن يكون الحديث ممنوع وهو خط أحمر حتى في فترة الخطبة لا داعي للمصارحة ولا داعي للخوض في التفاصيل تلك صفحة طويت والمستقبل كفيل بجعل الصفحات السوداء صفحات بيضاء بفضل التفاهم والعشرة الحسنة وهنالك نماذج على ذلك غاية في الروعة الله وحده هو الذي يحاسب ولا يوجد أي داعي لفتح الدفاتر القديمة.





رأي علم الاجتماع:

وحول هذا الموضوع يقول د. حسين الخزاعي الباحث في القضايا التنموية والاجتماعية نحن نسعى دائما إلى بناء علاقات نموذجية بين أفراد المجتمع، لذا أشدد على عدم الخوض في الماضي والحديث عنه، وخاصة الفتيات، وبالنسب للشباب فانا أفضل عدم السؤال عن الماضي فإن الحب الحقيقي يبدأ بعد الخطوبة والزواج والأبناء والسعادة تكتمل بهم وليس بالبحث عن ماض لا يقدم بالعكس يدمر البناء النموذجي للمجتمع.

فلا يوجد إلزام أو ضرورة لكي يتحدث الشاب أو الفتاة عن ماضيه إلى الأخر، وأضاف إن الحياة الزوجية والحب الحقيقي يبدأ من تاريخ عقد الزواج، ولا يجوز السؤال عن الماضي. فإن مرحلة المراهقة هي مرحلة الاضطراب العاطفي والخيالات والحب السريع والفوري وانتهاء العلاقات والانتقال من حب إلى آخر، ولا أحد يمتلك الحق في محاسبة الآخر عن الماضي.

وأعتقد أن على الفتيات الابتعاد عن التحدث حول الماضي حتى لو تحدث الحبيب أو الخطيب أو الزوج عن ذلك، وبرأيي فأن الماضي له قدسية مميزة يجب الحفاظ عليها.

وكلمة أخيرة "لا تظلموا الحب بنبش القبور ".

ولا ننسى في النهاية أن الإنسان مخلوق لا علاقة له بمغفرة الذنب وليس هو المسؤول عن محاسبة البشر والنفس البشرية التي جبلها الله على حب النظيف في كل شيء.. وإن الله يغفر الذنوب.





المصدر: مؤسسة السبطين الإسلامية.
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
نسم القمر - [ Aug 17 2013 15:57 PM ] يعطيك العافيه

تحياااتي
عدد المشاركات :
[ المزيد ]
زينب2 - [ Dec 18 2013 21:54 PM ] ماضي مكتوم مايهم

والي بيدخله شك يدل نقه بنفس معدومه فلايضيع عمره



اما للاسف ماضي معلوم كمثال تقدم شاب لي ماضيه سيئ ولكن حاليا مشاء الله عليه رفض من قبل اهلي لماضيه

الله يوفقنا جميعا ويوفق المؤمنين والمؤمنات